الإستثمارات في قبرص

 

البيئة الإقتصادية لقبرص وجميع المزايا، والضرائب، والإتصالات، والموقع الإستراتيجي، والعلاقات الجيدة مع بلدان الشرق الأوسط وما إلى ذلك، جعلت من قبرص فرصة سانحة للإستثمار.

 

منذ 1 مايو 2004، وبعد إزالة كافة القيود تقريباً المتعلقة بنسبة المساهمة في الشركات (المحلية أو الإتحاد الأوروبي)، والإستثمار في المجالات المختلفة للإقتصاد مع معدل مناسب جداً لضريبة الشركات، فقط 10% ضريبة والحوافز الضريبية الأخرى، الإقتصاد الحر مع تدخل حكومي لا يذكر خلق بيئة إقتصادية جيدة جداً للمستثمرين الأوروبيين وغيرهم من المستثمرين.

 

لدى قبرص في الوقت الراهن أكثر من 15.000 من الشركات التجارية العالمية وأكثر من 30 بنك خارجي.

 

ويتم الترحيب بالإستثمارات الأجنبية، إضافة إلى مشاريع التطوير العقاري وخاصة فيما يتعلق بتطوير ملاعب الغولف / وتطوير الموانئ، الإستثمارات الأخرى وتشمل مصادر الطاقة المتجددة، والصناعات التكنولوجية، والصناعات الموجهة نحو التصدير، إلخ

 

وقد أنشأت الحكومة وكالة الإستثمار الأجنبي (سي أي بي أيه) والتي تتمثل مهمتها في جذب المستثمرين الأجانب إلى قبرص. وتهدف لمساعدة الراغبين في إنشاء أعمال تجارية في الجزيرة، والمساعدة في الإجراءات المتعلقة بذلك.

 

لمزيد من المعلومات يرجى زيارة وكالة تشجيع الإستثمار الأجنبي في قبرص (سي أي بي أيه)

 

لمزيد من المعلومات يرجى الرجوع إلى موقع كيه بي إم جي www.kpmg.com.cy ، أنتونيس لويزو وشركاه و أندرياس نيوكليوس وشركاه.